Uncategorised

ما هو GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات وتأثيره لمستخدمي الإنترنت وأصحاب المواقع الالكترونية؟

GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات

GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات خصوصاً على الانترنت

دخل الاتحاد الأوروبي عالم الإنترنت من خلال بعض القرارات الجديدة الخاصة بحماية بيانات مستخدمي الإنترنت وقد جاء هذا التدخل بعض خطيئة موقع الفيس بوك الكبري الخاصة بتسريب بيانات مستخدمي الفيس بوك خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية الأخيرة وقد حدث التسريب من خلال تطبيق تم إنشاؤه خصيصا لسحب بيانات المستخدمين بشكل غير قانوني ويتبع التطبيق شركة Cambridge Analytica.

وقد جاء قانون GDPR الذي وضعه الاتحاد الأوروبي وسوف يطبق على كافة الشركات بدءًا من يوم 25 من الشهر الحالي كرد فعل طبيعي لحماية بيانات مستخدمي الإنترنت خاصة مواقع التواصل الاجتماعي، مثل Facebook , Twitter بالإضافة إلى موقع جوجل المواقع الأكثر استخداما للبحث فى العالم والذي يمتلك الحصة الأكبر من المعلومات الخاصة بالمستخدمين.

ما هو قانون GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات ؟​

GDPR هي اختصار The General Data Protection Regulations وهو قانون يندرج تحته مجموعة من القواعد والقوانين التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي من أجل توفير الحماية الكاملة لجميع مستخدمي الإنترنت وجعل صاحب المعلومات هو صاحب القرار الأول والأخير فى بياناته.

الجدير بالذكر أن هذا القانون معتمد بالفعل ولكن لم يتم تفعيله من قبل ولكن ها قد جاء موعد تفعيله بشكل رسمي بداية من يوم 25 مايور سوف تلتزم جميع مواقع الإنترنت سواء عضو داخل الاتحاد الأوروبي أو لا سوف يتم تطبيق هذا القانون لمستخدميه من أشهر هذه القوانين “جوجل وفيسبوك وتويتر”.

بعض القواعد والمعلومات عن قانون GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات:

نص القانون الرسمي للـ GDPR :

أن لكل شركة تمتلك بعض المعلومات عن مستخدميها يجب أن يكون لديها الحق الشرعي والقانوني فى الحصول على هذه البيانات واستخدامها.

غرامة الإخلاء بقانون اللائحة العامة لحماية البيانات  :​

يضع القانون غرامة مالية قدرها 20 مليون يورو أو 4% من إجمالي مبيعات الشركة السنوية فى حين لم يتم الحفاظ على بيانات المستخدمين واستغلالها بشكل غير قانوني ولكن صرح الاتحاد الأوروبي ان بإمكان الشركات مفاداة هذه الغرامة الكبيرة من خلال الالتزام ببعض الخطوات والقواعد وإليك هذه الخطوات.

خطوات مفاداة الغرامة:​

قاعدة الموافقة والقبول:​

قاعدة الموافقة والقبول هي خاصة بمستخدمي البيانات اى الحصول على موافقتهم من أجل استخدام البيانات الخاصة بهم والاحتفاظ بها وأوضحت القاعدة أن يتم الحصول على هذه الموافقة من خلال ارسال طلبات واضحة وصريحة وتحتمل الموافقة والرفض وقد تم إلغاء خطوة Checkbox حيث أنها غير واضحة بشكل صريح لمستخدمي البيانات.

مرونة سحب الموافقة:​

يجب أن تشتمل القواعد الجديدة على التزام الشركة بالمرونة عند سحب المستخدم لقرار موافقته على استخدام بياناته والاحتفاظ بها.

إعطاء حرية مسح البيانات والمعلومات:

يحرص القانون الجديد على إعطاء الحرية للمستخدم في طلب مسح البيانات والمعلومات الخاصة بها كاملة دون اتباع أي قواعد وعلى الشركة الموافقة فور طلب المستخدم.

الموافقة على أمر الكوكيز Cookies:​

يلزم القانون أي موقع يستخدم الكوكيز، بأن يكون مستخدميه على علم واضح، وإذا رفض أحدهم يتم إزالته من الموقع على الفور.

حق استخدام البيانات:

على كل موقع إعطاء المستخدم حق التصرف في البيانات والمعلومات الخاصة بها وتحميلها إذا اراد ذلك سواء كانت الرسائل المرسلة أو الصور أو غيرها من المعلومات.

وبذلك يكون القانون احتفظ ووفر حقوق الحماية الكاملة لمستخدمي البيانات وبالطبع سيكون لذلك تأثير على مستخدمي المواقع وتأثير واضح على المواقع ايضا وسوف نعرض ذلك بالتفصيل الان.

1. المستخدم:

العديد من مستخدمي البيانات لا يشغل بالهم أمر البيانات وهل بإمكانها أي فائدة أو ضرر بأصحابها حيث أن للمستخدم اولويات واهتمامات أخرى مختلفة ولكن بعد هذا القانون أصبح المستخدم على دراية كاملة بكل القوانين والقواعد وكيفية استخدام حقوقه بشكل صحيح.

2. المواقع:

هناك العديد من المواقع الآن سوف تتأثر ميزانيتها بهذا القرار بشكل كبير حيث كانت تجني أرباح كبيرة خاصة لاعتمادها على الاعلانات باستخدام بيانات المستخدمين ولن تستطيع الاعتماد على ذلك الآن إلا إذا تم فرض رسوم مالية على المستخدم للموافقة باستخدام بياناته.

3. مواقع التواصل الاجتماعي:

بدأت مواقع التواصل الآن بتطبيق قواعد قانون GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات وبشكل سريع وذلك سوف يؤثر أيضا على ميزانيتها مقارنة بالاعوام السابقة حيث لن تمتلك هذه المواقع الآن استخدام بيانات المستخدمين من أجل جني الأرباح.

4. مسوقين الإنترنت:

هناك العديد من الأشخاص الذي يعتمد دخلهم بشكل أساسي على التسويق الالكتروني مثل Pixel Code فعلي صاحب المواقع الآن أن يحصل على موافقة صريحة لعملائه قبل استخدام البيانات الخاصة بهم فى جني أرباح.

5. الإيميل والـ  IP address :

بالطبع سوف تتأثر خدمة الايميل على جوجل حيث توقفت جوجل عن عرض الإعلانات عن طريق الإيميل، مما سوف يؤثر بشكل مباشر على أصحاب المواقع والمستخدمين.

والجدير بالذكر أن تطبيق القوانين أمر صعب وشاق على كل الأطراف إلا أنها وسيلة هامة فى الحفاظ على حقوق جميع الأطراف ولكن هل مع هذه التأثيرات السلبية على كل المشاركين فى هذا الأمر هل سيشارك بعض المستخدمين فى بيع بياناتهم الخاصة من أجل كسب المال؟! وهل ستلجأ المواقع الإلكترونية إلى وقف نشاطها أم ايجاد بدائل أخرى لاستغلال هذه البيانات بأي طريقة من أجل جني المال.

المصدر 1

كن على علم دائم بالمهارات الرقمية اللازمة وشاهد ايضاً: تعلّم المهارات الرقمية مجانًا – خدمة مقدمة من جوجل

كن على إطلاع دائم بأخبار التقنية وأشترك في نشرة أخبار بينا نتورك مجاناً الآن عن طريق الضغط هنا

 

4 thoughts on “ما هو GDPR اللائحة العامة لحماية البيانات وتأثيره لمستخدمي الإنترنت وأصحاب المواقع الالكترونية؟

  1. منذ الكثير من الوقت وكنت أتمنى أن أعرف ما هو قانون GDPR أو ما يعرف بـ “اللائحة العامة لحماية البيانات” الجديد
    الآن فقط عرفت ما هو تفصيلاً وما تأثيره على موقعي
    مقالة رائعة، شكراً جزيلاً 🙂

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *